بيتكوين الحل المثالي لثروتك وسط عدم الاستقرار العالمي

أصبحت العملة الرقمية بيتكوين الأكثر احتياجًا الآن، مع توالي الأحداث العالمية ما بين احتجاجات هونج كونج، والحرب التجارية بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين، والهجوم على شركة أرامكو السعودية (المنتجة للنفط)؛ ظهر نوع من أنواع الضغط المتزايد على الأسواق المالية، وأسواق السلع الأساسية.

بدأ تداول الأسهم بالاقتراب من أعلى مستوياته، بينما قامت البنوك المركزية بتخفيض أسعار الفائدة وطباعة الأموال، وذلك بالتزامن مع الزيادة المبالغ فيها في سوق العقارات.
لذا إذا كنت مستثمرًا، فيبدو أن خياراتك لحماية ثروتك أصبحت محدودة، إما الخبر السار هو أن هناك بعض الأصول التي يمكن استخدامها للوقاية من الأزمات، حيث تمتاز هذه الأصول بأنها لا ترتبط بالأسواق التقليدية الآخرى.

أسعار البيتكوين لا ترتبط بالأصول التقليدية الأخرى

ترتبط قيمة الأسهم والسندات وفئات الأصول الأخرى بعوامل مثل الناتج المحلي الإجمالي والأرباح وأسعار الفائدة، لذا أصبحت البيتكوين واحدة من ضمن عوامل الحماية والأمان، نتيجة لعدم ارتباطها بالأسواق التقليدية الأخرى، بالرغم من إطلاق اسم “الذهب الجديد” على البيتكوين إلا أنها لا ترتبط بأي أصل وخاصة الذهب.
وبالنظر إلى معامل الارتباط سبيرمان يتضح أن العملة المشفرة رقم 1 لا علاقة لها بالأصول الأخرى مثل الذهب والأسهم وحتى الدولار الأمريكي.
وبالرغم من أن هناك فترة ارتبط فيها البيتكوين مع الذهب بشكل معتدل، إلا أن هذا الأمر لم يستمر كثيرًا، من ناحية أخرى كانت هناك لحظات بدا أن الأسهم لديها ارتباط عكسي معتدل مع بيتكوين، ولكن يبدو أن هذه الفترات خارجة عن المألوف أيضًا.
ومن ناحية أخرى قامت بعض الدراسات الحديثة باستخدام منهج الانحدار اللوجستي لدراسة العلاقة بين ملك العملات المشفرة (البيتكوين) والنفط، وتوصلت هذه الدراسات إلى أن البيتكوين يعتبر بمثابة واقي ضد تحركات أسعار النفط.
قد أكدت هذه النتائج على أن البيتكوين يبدو الوقاء المثالي، خاصة في بيئة عالمية مشحونة بالمخاطر السياسية. فقد يرتفع أو ينخفض كلًا من سوق الأسهم، والدولار الأمريكي، والذهب، والنفط، ويظل البيتكوين صامدًا في الأسواق.

البعض يستخدم بيتكوين بالفعل للتأمين والحماية

تعقيبًا على عدم الاستقرار الذي اجتاح مختلف البلدان، وبحث الكثيرون عن البيتكوين لحماية ثرواتهم.

إرسال تعليق

0 تعليقات